Font Size

Font

أين صار مشروع إحياء رتبة الشمّاسات؟

أين صار مشروع إحياء رتبة الشمّاسات؟

لمحة تاريخية عن سير مشروع إحياء رتبة الشمّاسات القديمة

في الكنيسة الأرثوذكسيّة مع تحديثها

 

•توصيّة اللقاء التشاوريّ الأرثوذكسيّ في رودس (1988)

  بدعوة من البطريركيّة المسكونيّة، عُقِدَ في تشرين الثاني 1988 في رودس لقاءٌ تشاوريٌّ بين مُمَثِّلين عن الكنائسِ الأرثوذكسيّةِ حول موضوع موقِع المرأة في الكنيسة وقد شارَكَ فيه 61 أسقفاً ولاهوتيّاً، منهم 18 إمرأة. أصدَرَ المؤتمرُ توصيّةً بإحياءِ رتبةِ الشمّاسات الثابت وجودها في الكنيسة الأرثوذكسيّة منذ القديم، مع تحديثِها بحيث تتماشى مع أوضاع عالم اليوم وحاجاتِه، فيتَّسِعُ نطاقُ خِدمَتِها (كما ونطاق خدمة شموسيّة الرجال) وفق الأصول التي وُضِعَت منذ القديم، لتشمُل لا الليتورجيا وحسب بل العمل الإجتماعيّ والتعليم أيضاً.

اِقرأ المزيد...

(*) المرأة في موقعها ومرتجاها - كوستي بندلي (مقابلة)

مقابلة مع الكاتب كوستي بندلي
حول كتاب سيصدر له بعنوان "المرأة في موقعها ومرتجاها"

 

سؤال الأوّل : الكتاب، أين سيصدر؟ ظروف صدوره، وعن ماذا يتحدث؟


أعد الكتاب في أواخر 1990 وفتش عن ناشر له، إلى أن تعهد مجلس كنائس الشرق الأوسط، مشكوراً، في فرعه المصري الذي يديره صديقي الدكتور موريس أسعد، بنشره. وقد علمت أنه صدر أو أن صدوره صار وشيكًا. الكتاب ينطلق من أسئلة طرحها الشباب وأجيب عنها في عدة حلقات من"ندوة الثلثاء" في فرع الميناء للحركة. وهو ينقسم إلى ثلاثة فصول:

.

اِقرأ المزيد...

الرئيسية وجوه من كنيستي كوستي بندلي مقالاته المرأة في موقعها ومرتجاها