Font Size

Font

 

صلّوا بلا ملل ( لوقا  18: 1 )

 

القديس يوحنا كرونشتادت

الصلاةُ هي رفعُ العقل والقلب معًا الى الله، هي تأمُّلٌ في الله، هي حديثٌ جريءٌ مُقدَّمٌ منَ المخلوق للخالق، وذلك حينما تقف النفْسُ خاشعةً أمامه كما تكون أمام ملكٍ عظيمٍ، في نسيانٍ كاملٍ لكل ما هو حولها، مغتسلةً من خطاياها بحملِها نِيرَ يسوع الهيِّن وحِمله الخفيف.


الصلاة هي تقديس النفس، تذوُّقٌ لبركاتِ المستقبل، وتذوُّقٌ لسعادة الملائكة، هي المطرُ السماويّ الذي يُنعشُ ويروي ويخصبُ أرضَ النفس وينقِّي وينعشُ العقل، هي فرحُ الروح، الشريطُ الذهبيُّ الذي يربطُ المخلوقَ بالخالق، هي شجاعةٌ ومعونةٌ في كافة المِحن والتجارب، مصباحُ الحياة الذي يضيء الطريقَ نحو السماء، ضامن النجاح في كلِّ المهام، كرامةٌ مساويةٌ للملائكة، مشدِّدةُ الإيمان والأمل والحب.


الصلاة هي حياةُ عِشرةٍ ومشاركة مع الملائكة والقديسين الذين أرضوا الله منذ بدء العالم، هي إصلاحُ الحياة التي انحرفتْ، أُمُّ الخشوع والدموع، القوة الدافعة لعمل الرحمة، طمأنينةُ الحياة، مبدِّدةُ الخوف منَ الموت، إزدراءٌ بالكنوز الأرضيَّة، رغبةٌ مُلحَّةٌ لا تهدأ نحو البركات السماويَّة، إرتقابُ الدينونة بثقةٍ، وانتظارُ القيامة العامة بفرح، وتعطُّشٌ لحياة الدهر الآتي، هي جهدٌ وعزمٌ لخلاص نفوسنا منَ العذاب الأبدي، بحثٌ لا ينقطع عن طلبة الرحمة والإلحاح في طلبِ عفوِ الحاكم، شرف الوقوف في حضرة القدير، الكفُّ عن تطويب النفس وعن العطف على الذات وعن التماس الأعذار لها.

الصلاة هي توسيع القلب لحمل كافة الناس بالحب، حُلولية السماء بالنفس، ثبوتٌ متبادَل في الثالوث الكامل القداسة "إليه نأتي وعنده نصنع منزلاً"  (يو  14: 23)

 

القديس يوحنا كرونشتادت

 

الصلوات اليومية الفردية

صلاة النهوض من النوم*

صلاة السحر*

صلاة الغروب

صلاة النوم الصغرى*

 

الصلوات الطقسية

صلاة الساعة الأولى

صلاة الساعة السادسة

صلاة الساعة التاسعة

القداس الإلهي

البراكليسي (الابتهال) الى العذارء

خدمة المديح الذي لا يُجلس فيه

 

صلوات متنوّعة

 

صلاة تُقال في بداية النهار

صلاة قبل وبعد تناول الطعام*

صلاة قبل الطبخ

صلاة المرشدين من أجل أولادهم

صلاة تقال في الحروب *

صلاة قبل قيادة السيارة

صلاة فبل مطالعة الكتاب المقدّس

بارك يا ربّ أعدائي

لنصلّ معاً (ثلاثة وثلاثون صلاة في المسبحة)*

 

* مأخوذ من موقع دير سيدة حمطورة : www.hamatoura.com

 

للتحميل : Right Click --> "Save Target As" --> "Save"

إنتبه :  من أجل فتح الملفات، يجب أن يكون لديك Acrobat Reader

 

 

 

افرحي يا بيت عنيا

افرحي يابيت عنيا …. نحوك وافى الإله من به الأموات تحيا …. كيف لا وهو الحياه إن مارثا استقبلته …. ببكاء وعويل وشكت لما رأته …. شدة الحزن الطويل صرخت بالحالة ربي … أنت عوناً للرفيق فا أعني إن قلبي …. ذاب من فقد الشقيق قال كفي عن بكاكي …. ودعي هذا النحيب واعلمي أن آخاك … سوف يحيا عن قريب ثم نحو اللحد بادر …. ذلك الفادي الأمين حينما نادى لعازر …. انهض ياذاك الدفين أيها الأختان هيا …. انظرا الأمر العجيب قام من في اللحد حيا …. واشكرا الفادي الحبيب لك يارب البرايا …. نحن نسجد بخشوع إننا موت الخطايا …. بك نحيا يا يسوع

"إني أنا عبدك"

إني أنا عبدك يا والدة الإله أكتب لك رايات الغلبة يا جندية محامية، وأقدِّم لكِ الشكر كمنقذة من الشدائد. لكن بما أن لك العزة التي لا تُحارب أعتقيني من صنوف الشدائد. حتى أصرخ إليك : افرحي يا عروساً لا عريسَ لها

صلاة التوبة للقديس افرام السوري

أيها الرب وسيد حياتي، أعتقني من روح البطالة، والفضول، وحب الرئاسة، والكلام البطال.

وأنعم علي أنا عبدك الخاطئ بروح العفة، واتضاع الفكر، والصبر، والمحبة.

نعم يا ملكي وإلهي، هبني أن أعرف ذنوبي وعيوبي، وأن لا أدين إخوتي، فإنك المبارك إلى الأبد.

  
شرح الصلاة للراهب بطرس من الجبل المقدس

هي صغيرة بالحجم ولكن مليئة بالقوة والعمق الروحي، نظَمها كاتب التسابيح القديس أفرام السوري الشاعر والناسك الكبير، المدعو "قيثارة الروح القدس"، وأعطتها الكنيسة مكانة هامة في ليتورجيتها وخاصة في فترة "الصوم الكبير"    
 
قال أحد الآباء الروحيين عن هذه الصلاة: "أنا أرددها على مدار السنة في قانون صلاتي اليومي، وأنصح كل المسيحيين، أن يقوموا بالمِثل. لأنه بتردادها تعطي روح التواضع والتوبة والتميز الروحي، إذ تمتلك نعمة كبيرة من الله ". وسنتطرق نحن أيضا لهذا الأمر متعمقين بفحوى صلاة القديس أفرام السرياني وممارستها    
 
كما هو معروف تُرَدَّد هذه الصلاة في كل فترة الصوم الكبير بالترافق مع ثلاث سجدات كبيرة، ما عدا يومي السبت والأحد. فالكاهن مع الشعب (الذين يسمح وضعهم الصحي) يسجدون، وهم يتفوّهون بها، ثلاث سجدات كبيرة     

نرى من فحوى صلاة القديس أفرام أننا نصلي لله أن يحمينا من أربع أرواح شريرة: روح البطالة، الفضول، حب الرئاسة والكلام البطال، أي أربعة أهواء، وبعدها نبتهل إليه أن يمنحنا أربعة أرواح خيّرة: روح العفة، اتضاع الفكر، الصبر والمحبة، أي أربعة فضائل.

اِقرأ المزيد...

ترتيلة "يا رب القوات"

يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضِّيقَاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. الآية 1: سَبِّحُوا الله فِي قُدسِهِ، سَبِّحُوه فِي سَماءِ قُوَّتِهِ. يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضِّيقَاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. الآية 2: سَبِّحُوهُ لأَجلِ عِزَّتِهِ، سَبِّحُوه لِكثرةِ عَظَمَتِهِ. يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضِّيقَاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. الآية 3: سَبِّحُوه بِصَوتِ البُوقِ. سَبِّحُوهُ بالكَنَّارَةِ والقِيثَارَةِ. يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضيقاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. هلِّلوا لَه بالأوتارِ والمِزمارِ. الآية 4: سَبِّحُوه بالدُّفُوفِ وَأَنَاشيدِ الطَّرَبِ، سَبِّحُوه بالمِزمارِ وَالأَوتَارِ. يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضِّيقاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. الآية 5: سَبِّحُوه بصُنُوجٍ رَنَانَّةٍ، سَبِّحُوهُ بصُنُوجِ التَّهليلِ. كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسبِّحِ الرّبَّ. يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضِّيقَاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا. الجوق الأول: سَبِّحُوا الله فِي قُدسِهِ. الجوق الثاني: سَبِّحُوه فِي سَماءِ قُوَّتِهِ. ثُمَّ الجَوقَانِ مَعًا يتَأنٍّ يَا رَبَّ القُوَّاتِ، كُنْ مَعنَا، فَإِنَّهُ لَيسَ لَنَا فِي الضيقاتِ مُعينٌ سِواكَ، يَا رَبَّ القُوَّاتِ ارحَمْنَا.

ترتيلة "معنا هو الله"

معنا هو اللـه فاعلموا أيها الأمم وانهزموا لأن اللـه معنا اسمعوا إلى أقاصي الأرض .... لأن اللـه معنا أيها الأقوياء انغلبوا .... لأن اللـه معنا لأنكم وإن قويتم ستنغلبون أيضا ... لأن اللـه معنا وأي رأي افتكرتم به يشتته الرب... لأن اللـه معنا ... وأي قول قلتموه لا يثبت فيكم ...لأ اللـه معنا أما خوفكم فلا نتقيه ولانتزعزع له .... لأن اللـه معنا والرب إلهنا فهو الذي نقدسه ويكون لنا خوفا ...لأن اللـه معنا وان كنت عيه متوكلا كان هو لي تقديسا ... لأن اللـه معنا فسأكون عليه معولا فأخلص به ... لأن اللـه معنا ها أنا ذا والأولاد الذين اعطنيهم اللـه ... لأن اللـه معنا ان الشعب السالك في الظلمة قد أبصر نورا عظيما... أيها السكان في بلد الموت وظلمته نورا يشرق عليكم ... لأن اللـه معنا لأنه قد ولد لنا صبيا وابنا اعطينا ... لأن اللـه معنا و هو الذي رئاسته على عاتقه ... لأن اللـه معنا وسلامه ليس له حد .... لأن اللـه معنا ويدعى اسمه رسول الرأي العظيم ... لأن اللـه معنا مشيرا عجيبا .... لأن اللـه معنا إله قويا مسلطا رئيس السلام.... لأن اللـه معنا آب الدهر الآتي .... لأن اللـه معنا المجد للآب والإبن والروح القدس ..... لأن اللـه معنا الآن و كل آوان وإلى دهر الداهرين آمين .... لأن اللـه معنا معنا هو اللـه فاعلموا أيها الأمم وانهزموا لأن اللـه معنا

صلاة النوم الكبرى

من صلاة النوم الكبرى

صلاة للقديس باسيليوس الكبير

يا رَبِّ، يَا رَبِّ، يَا مَن أَنقَذتَنَا مِن كُلِّ سَهمٍ يُصَوَّبُ إِلَينا فِي النَّهَارِ، أَنقِذنَا مِن كُلِّ مَا يَسري فِي الظَّلامِ، وَاقبَلْ رَفعَ أَيدينا ذَبيحَةً مَسائيَّةً، وَأَهِّلْنا أَنْ نَجُوزَ فَترةَ اللَّيلِ مُنَزَّهَةً عَن كُلِّ تَجرِبَةٍ وَعَيبٍ. وَخَلِّصنَا مِن كُلِّ اضطِّرابٍ وَخَوفٍ يَأَتيَانَنَا مِنَ الشّيطَانِ. هَبْ نُفُوسَنَا تَخَشُّعًا، وَأَفكَارَنَا اهتِمَامًا بتَأَمُّلِ دَينُونَتِكَ الرَّهيَبَةِ العَادِلَةِ. سَمِّرْ أَجسَادَنَا بخَوفِكَ، وَأَمِتْ شَهَواتِنا الأَرضيَّةَ، فَنُسَرَّ في نَومِنا الهَادِئِ بتَأَمُّلِ أَحكَامِكَ. أَبِعدْ عَنَّا كُلَّ تَخيُّلٍ لا يَلِيق، وَشَهوَةٍ مُضرَّةٍ. وَأَقِمْنَا فِي وَقتِ الصَّلاةِ ثَابِتِينَ فِي الإِيمَانِ وَنَاجِحينَ فِي العَمَلِ بوَصَايَاك، بمَسرَّةِ ابنِكَ الأَوحَدِ الصَّالِحِ والمُنشئِ الحَيَاة، الآنَ، وَكُلَّ آنٍ، وِإَلَى دَهرِ الدَّاهرين.

اِقرأ المزيد...

من صلوات التريودي

    ها قد انفتح الآن بابُ التوبة يا محبّي الله فلنبادرنّ بنشاط للدخول فيه قبل ان يغلقه المسيح دوننا كغير مستحقين.
    يا نفس قد وافى زمان التوبة فلا تتوانَي بل امنحي الجياع خبزا وابتهلي مصليّة كل يوم وليلة وساعة الى الرب لكي يخلّصك.
    كما غادرْنا اللحوم وبقية الاطعمة فسبيلنا ايضا ان نطرح عنا معاداة القريب والزنى والكذب ونفرّ هاربين من الشرور بأسرها.
    هلمّ يا مؤمنون لنستقبل زمان الصيام الشريف المقدس بنظام هادئ وعزم نقيّ طالبين الغفران عما أثمه كل واحد منّا لكي نفوز بالفرح الذي هنالك سرمدا (سحر الاثنين).
    هلم يا إخوة لنُطهرّن نفوسنا من كل دنس بشرة وروح ونضيء مصابيح نفوسنا بمحبة البائسين، ولا يأكل بعضنا بعضًا بالوقيعة، لأنه قد دنا الوقت الذي يأتي فيه الختَن ليجازي كل أحد حسب أعماله. فلندخل نحو المسيح مع العذارى العاقلات هاتفين بذلك الصوت الذي للّصّ: اذكرنا يا رب متى أتيت في ملكوتك (غروب السبت

الرئيسية صلوات عربي